صوت الجيش واللجان الشعبية

وقفات بأمانة العاصمة وحجة للتنديد باحتجاز سفن المشتقات النفطية

ندد أبناء أمانة العاصمة باستمرار تحالف العدوان في احتجاز سفن المشتقات النفطية ومنع دخولها إلى ميناء الحديدة.

واستنكر المشاركون في الوقفات التي أقيمت عقب صلاة الجمعة اليوم، ما تقوم به دول العدوان من تطبيع مع كيان العدو الصهيوني.

وحملوا المجتمع الدولي والأمم المتحدة المسئولية إزاء ما يترتب على احتجاز سفن المشتقات النفطية من كارثة إنسانية تهدد حياة ملايين المواطنين.

وأكدت بيانات صادرة عن الوقفات، استمرار الصمود والثبات في مواجهة العدوان ورفد الجبهات بالرجال والمال والعتاد حتى تحقيق النصر.

واعتبرت ما تقوم به دول العدوان من تطبيع مع كيان العدو الصهيوني، خيانة للقضية الفلسطينية والأمة الإسلامية.

من جهتهم أدان أبناء منطقة الشاهلي بمدينة حجة استمرار العدوان في احتجاز سفن المشتقات النفطية وعدم السماح بدخولها إلى ميناء الحديدة.

وحمل المشاركون في وقفة احتجاجية اليوم، المجتمع الدولي والأمم المتحدة مسئولية تفاقم الأوضاع الإنسانية في اليمن جراء استمرار العدوان وما يفرضه من حصار بري وبحري وجوي منذ ما يقارب ست سنوات.

وأشاروا إلى أن استمرار العدوان والحصار لن يزيد الشعب اليمني، إلا ثباتاً وصموداً في مواجهة العدوان.. مشددين على ضرورة توحيد الصفوف لخوض معركة الدفاع عن الأرض والعرض والسيادة الوطنية.

ودعا أبناء الشاهلي قبائل المحافظة إلى استمرار رفد ميادين الصمود بالمزيد من الرجال وبذل كل غال ونفيس حتى تحقيق النصر المؤزر.. مؤكدين الجهوزية لتقديم قوافل الرجال والغذاء دفاعاً عن الوطن وأمنه واستقراره.