صوت الجيش واللجان الشعبية

قائد الثورة يؤكد التمسك بخيار الصمود والمواجهة ويوجه رسائل هامة للجبهتين التوعوية والأمنية

جدد قائد الثورة السيد عبدالملك بن بدرالدين الحوثي التأكيد على تمسك الشعب اليمني بخيار التصدي للعدوان الأمريكي السعودي الإماراتي على اليمن باعتباره واجب ديني ووطني.

وأكد في كلمته اليوم بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف أن التصدي لهذا العدوان سيستمر حتى تحقيق النصر ودحر تحالف العدوان وتحرير كل شبر احتلته دول العدوان في اليمن، مبيناً أن تحقيق الاستقلال التام هو حق مشروع .

وفي هذا السياق دعا السيد القائد أبناء الشعب اليمني الصامد لمواصلة رفد الجبهات، والعناية بكل ما يساهم في قوة وتماسك الجبهة الداخلية، داعياً في الوقت ذاته الى العناية بالزراعة كونها تمثل العمود الفقري للاقتصاد الوطني، كما شدد على ضرورة تكثيف التعاون الرسمي والشعبي لتحقيق النمو الاقتصادي والعناية بالتكافل الاجتماعي والاهتمام بالفقراء .

وخاطب قائد الثورة رجال الجبهة التوعوية من العلماء والمثقفين والخطباء والمعلمين بالقول: ” أدعوكم إلى مواصلة الجهود في التصدي لكل مساعي الأعداء التضليلية المثبطة والحرب الناعمة المفسدة والعناية المستمرة بالانشطة التوعوية والتعبوية والتعليمية”.

كما دعا رجال الجبهة الأمنية في الأمن والمخابرات ووزارة الداخلية ، إلى تكثيف جهودهم وتطوير أدائهم في التصدي لمساعي الأعداء الإجرامية والتخريبية التي تستهدف شعبنا العزيز في امنة واستقراره، مشيراً الى جريمة استهداف تحالف العدوان لوزير الشباب والرياضية شهيد الوطن حسن زيد، مشيداً في الوقت نفسه بما حققته الاجهزة الأمنية من إنجاز في هذا الاتجاه.